هل يمكن لـ"فورد" شراء "تسلا"؟.. سيناريو نهاية أكبر شركة سيارات كهربائية؟

محمود العسال 25 مايو 2019

.

تغيير حجم الخط

تشهد شركة صناعة السيارات الأمريكية "تسلا" في الفترة الأخيرة تراجعًا كبيرًا أدى إلى تراجع انخفاض السهم علاوة على انخفاض أسعار السندات وهو ما جعل الشركة تحرق ما قيمته مليار دولار نقدًا كل ثلاثة أشهر، وسيذهب النقد من آخر جولة تمويل بقيمة 2.7 مليار دولار في غضون عشرة أشهر، بالإضافة إلى تراجع الطلب.

ونشرت مجلة "فورتشن" الأمريكية الاقتصادية المتخصصة تقريرًا جاء فيه أن أحد الحلول التجارية الكلاسيكية لدى الشركة هي الاستحواذ، حيث تنتظر الشركة قدوم الفارس الأبيض الذي يتمتع بالمال النقدي والإداري والتشغيلي ، وشراء الشركة، وإعادة هيكلتها، والسماح لـ Teslaأن تعود إلى سابق عهدها.

وطرحت المجلة الأمريكية السيناريو الثاني وهو الاستيلاء المعاد، حيث يقوم الأشخاص الذين يرون فرصة بالحصول على الشركة، يفصلونها عن قيمتها، ويبيعون القطع، ويتخلصون من القشرة الفارغة المتبقية وهو ما يسمى بنظام الاستفادة من أصول الشركة المترامية على مستوى العالم. ونظرًا لأن ظروف الشركة جعلها تدفع تكلفة أعلى من أي وقت مضى للحصول على التمويل، فقد يكون هذا هو المستقبل لـ"تيسلا"، حيث أن هناك سؤالان فقط: من الذي قد يهتم بالصفقة، وهل سيوافق الرئيس التنفيذي إيلون موسك على مثل هذا السيناريو؟

عقد صفقة البيع سيكون تحديًا في الوقت الحالي، حتى مع وجود الأسهم المدمرة، تمتلك Teslaرأسمال سوقي يقارب 34 مليار دولار، ويقول العديد من الخبراء أن Teslaتتمتع ببعض القوة غير العادية في البطاريات ومجموعة نقل الحركة، وهي أساسيات السيارة الكهربائية الأساسية، وفي الذكاء الاصطناعي ، وهي مفتاح التشغيل الآلي.

وتشمل الشركات التي تهتم حاليًا بالسيارات الكهربائية المستقلة ذات الأبجدية التابعة لشركة Googleو GMو Fordو Volkswagenوربما Appleأيضًا.

في العام الماضي فقط ، استأجرت شركة آبل أحد كبار مصممي "تسلا"، مما جدد التكهنات بأن شركة آبل قد ترغب في الدخول في أعمال السيارات. لا يمكن أن تتحقق فرصة حصول أي من شركات السيارات على Teslaإلا إذا سقط سهم Teslaنهائيًا في القيمة السوقية المكونة من مليار رقم لأن السعر سيكون باهظًا بالنسبة لشركة جنرال موتورز أو فورد على خلاف ذلك.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>