كيف تحافظى على هدوئك أثناء الازدحام المرورى فى نهار رمضان؟

سماح زياد 19 مايو 2019

كيف تحافظى على هدوئك أثناء الازدحام المرورى فى نهار رمضان

تغيير حجم الخط

رغم أنكى شخصية هادئة، تتعصبى أحياناً فى نهار رمضان بسبب الازدحام المرورى فى وقت الذروة. إليكى بعض النصائح من أجل السيطرة على عصبيتك وجعلك إنسانة هادئة لابد وأن تواجهى نفسك أن سبب عصبيتك تكون فى معظم الوقت بسبب خوفك من التأخر عن موعد عملك أو رغبتك فى اللحاق بالمنزل قبل موعد الاذان بفترة كفيلة تساعدك على عمل الفطور لاسرتك. بالنسبة للصباح يمكنك أن تضيفى عشر دقائق قبل الموعد المعتاد فى الايام العادية بسبب ظروف رمضان وضعى فى اعتبارك أنه خمسة دقائق فقط تأخير كفيلة بأن تخصم لكى يوم من راتبك. تابعى مؤشر البنزين بانتظام وحاولى أن تعبى وقود فى اثناء مشاوير بعد الافطار حتى لاتعطلى نفسك فى الصباح وإن نسيتى يمكنك أن تضيفى عشرة دقائق اخرى لهذا المشوار. إن كنتى تستيقظى بصعوبه بسبب مهام السحور قومى بترتيب ملابسك التى سوف ترتديها فى الصبح قبل أن تنامى حيث أن اعداد الملابس يساوى 50% من وقتك وبهذا الاسلوب سوف تقتصرى وقت طويل فى الصباح. عند العودة الى منزلك لاتحاولى افراغ طاقة عصبية اليوم بالتشاجر مع من حولك من قائدى سيارات وحاولى أن تركزى فى الطريق حتى لاتخبطى سيارتك بالخطأ. حاولى أن تشغلى موسيقى هادئة فى السيارة أو بعض الادعية أو الذكر الكريم وابتعدى عن الموسيقى الصاخبة والاغانى الصاخبة، حيث أن نوع ما تسمعيه يؤثر على اعصابك أثناء القيادة. وفى النهاية نتمنى لكى قيادة آمنة وصوماً مقبولا.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>