بورشه تبلغ السلطات الأمريكية عن قيم استهلاك مغلوطة لموديل 911

د ب أ 2 فبراير 2019

بورشه 911

تغيير حجم الخط

 قدمت شركة بورشه الألمانية للسيارات لدى السلطات الأمريكية، بلاغا احترازيا عن قيم استهلاك مغلوطة محتملة في سيارتها الرياضية طراز 911. وقال متحدث باسم الشركة الجمعة إنه تم إخطار السلطات المختصة. وكان قد أُعْلِنَ أن بورشه تقدمت ببلاغ لنفس السبب لدى المكتب الاتحادي للمركبات في ألمانيا وكذلك في كوريا الجنوبية. وتتعلق هذه البلاغات بالسيارات التي جرى إنتاجها في عامي 2016 و2017. وأكدت بورشه أن الأمر يتعلق بانحرافات في قيم مقاومة الرياح التي جرى اكتشافها أثناء اختبارات. وذكرت الشركة أن الحالة يجري فحصها في الوقت الراهن سواء داخليا أو بتنسيق وثيق مع السلطات وقال المتحدث:" بورش ترى هذا الأمر على أنه بديهي وتعبير عن ثقافة الشركة أن تخبر السلطات المختصة بشكل فاعل". في الوقت نفسه، أكدت بورشه على أنه لا علاقة لهذه الواقعة بالحالات الخاصة ببرامج توجيه المحرك. وتلعب هذه البرامج دورا مهما في أجهزة الإغلاق غير المشروعة، التي جرى استخدامها في إخراج العوادم في سيارات الديزل. وكانت السلطات قد اكتشفت هذه الأجهزة في سيارات بورشه. يذكر أن بورشه تستخدم محركات بنزين فقط في سلسلة سيارات 911. ويتهدد شركات السيارات التعرض لمطالبات بالتعويض عن الأضرار وضرائب وغرامات مالية في بعض الحالات في حال ثبت أن قيم الاستهلاك الفعلية كانت بعيدة جدا عن القيم التي تم إعطاؤها بالأساس. كانت شركات تعمل في صناعة السيارات تقدمت بشكل احترازي ببلاغات ضد نفسها وذلك على خلفية التلاعب في عوادم محركات الديزل. وكانت بورشه، المملوكة لمجموعة فولكس فاجن، حذرت في نوفمبر 2015 من وجود مخالفات في قيم ثاني أكسيد الكربون في نحو 800 ألف سيارة لكنها عادت بعد ذلك وألغت هذا التحذير.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>