خطوة بخطوة.. كيف تستورد سيارتك بنفسك وتحسب قيمتها؟

2 فبراير 2019

.

تغيير حجم الخط

أحد أبرز الحلول التي تقترحها حملات مقاطعة شراء السيارات، هى استيراد الأفراد لسيارات بأنفسهم، مؤكدين أن هذه الطريقة توفير في قيمة السيارة.

 

الدكتور بدوي إبراهيم الخبير الجمركي، قدم في تصريحاته لبرنامج عربيتي على راديو مصر، الخطوات الكاملة لاستيراد السيارة للأفراد، وكيفية حساب قيمتها.  

 

يقول إبراهيم إنه يمكن لأي فرد أن يستورد سيارة بنفسه، وذلك بأخد فاتورة مبدئية من أحد المعارض في أوروبا، ويمكن أن يتم ذلك عبر وسيط هناك (قريب أو صديق)، ويتقدم للبنك في مصر بطلب لفتح اعتماد لأنه طبقا لقانون البنك المركزي لابد أن يكون هناك سبب لتحويل العملة الأجنبية للخارج.

 

ويضيف سيقوم البنك بإضافة نسبة من 1.3%، إلى 1.7% تحت بند توفير عملة أجنبية + إضافة 10% من المبلغ الذي تم إيداعه بالعملة المصرية تحوطا لتغيير سعر الصرف حتى يتم التدبير،  بعد عملية الشحن التي تتكلف نحو ألف يورو تقريبا، ستحتاج إلى مستخلص جمركي لإنهاء الإجراءات مقابل رسوم متغيرة حسب سعر السيارة، ثم يتم دفع الضريبة الجمركي، ورسم التنمية، والقيمة مضافة، و12% إضافية عن ما يدفعه الوكيل، حيث تعطي الدولة له ميزة مقابل توفيره لمراكز الخدمة، ثم استلام السيارة.

 

وأكد أن هناك مشكلة عدة مشكلات قد تواجه من يستورد سيارة بنفسها يجب الحذر منها، أولا مدى الثقة في الشخص الذي ينهي لك الإجراءات في الخارج، وثانيا هل سيقوم التوكيل في مصر بعمل صيانة للسيارة أم لا، ولو كانت السيارة أوروبية هل سأحصل على شاهدة اليورو 1 التي بموجبها سيتم خصم الضريبة الجمركية أم لا.

 

ونصح الخبير الجمركي بضرورة حساب سعر السيارة بدقة قبل بدء إجراءات استيرادها، ومقارنة السعر النهائي بما يوفره الوكيل في مصر، وهل نسبة الفرق تساوي المجهود والتضحية بخدمات الوكيل أم لا.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>