رئيس "معلومات أميك": من يقترحون استيراد السيارة بأنفسهم لن يستفيدوا بل سيخسرون

25 يناير 2019

.

تغيير حجم الخط

قال المهندس مصطفى حسين رئيس مجلس معلومات السيارات أميك، إن هناك أفكار متداولة، واقتراحات على وسائل التواصل الاجتماعي، بأفضلية استيراد الأشخاص السيارات بأنفسهم، وأن هذه االعملية توفر لهم الأموال، لكن هذا غير صحيح.

 

وأضاف في تصريحات لبرنامج عربيتي على راديو مصر، أن المسألة ببساطة تتلخص في أن من يستور السياراة بنفسه لن يتمكن من الحصول على شهادة اليورو التي بموجبها يحصل على الإعفاء الجمركي للسيارات الأوروبية لأن هذه الشهادة تعطى للشركات وليس الأفراد.

 

وتابع: ستكون السيارة المستوردة غير مطابقة لمواصفات العمل في مصر، فالسيارة التي تعمل في أجواء أوروبا الباردة مثلا لا تتحمل الطقس الأكثر حرارة في مصر أو غير ذلك من مؤثرات وطبيعة للشوارع.

 

وأشار إلى أنه لا يمكن أن يُلزم الوكيل بالتغيير الفوري لقطع الغيار التالفة، فقد تكون غير موجودة، لأنه يستورد السيارة بقطع غيار مختلفة، لذلك فإنه يمكن أن ينتظر شهر أو اثنين حتى تصل قطعة الغيار من الخارج.

 

وأخيرا فإن فارق السعر سيكون بسيط جدا لا يتناسب مطلقا مع كل هذه التضحيات.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>