ارتفاع مبيعات "فولكسفاجن" و"بي.إم.دبليو" في الولايات المتحدة العام الماضي

د ب أ 6 يناير 2019

"فولكسفاجن" و"بي.إم.دبليو

تغيير حجم الخط

 أعلنت شركة "فولكسفاجن" الألمانية للسيارات أنها باعت 064ر354 سيارة في الولايات المتحدة خلال عام 2018 بزيادة نسبتها 2ر4 بالمئة مقارنة بالعام السابق، بفضل الاقبال على سيارتي "تيجوان" و"أتلاس"، وهما من فئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات. وأشارت الشركة إلى أن ارتفاع مبيعاتها من السيارات في الولايات المتحدة يأتي للعام الثاني على التوالي، عقب تراجع المبيعات بعد أن كشف تحقيق أمريكي فضيحة التلاعب في قيم عوادم سيارات فولكسفاجن التي تعمل بالديزل. وفي شهر كانون أول/ديسمبر، سجلت "فولكسفاجن- أمريكا" ارتفاع مبيعاتها من السيارات بنسبة 8ر5 بالمئة إلى 047ر32 سيارة. وبلغ إجمالي مبيعات السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات 317ر15 سيارة في كانون أول/ديسمبر بزيادة نسبتها 8ر4 بالمئة. وعلى صعيد متصل، أعلنت مجموعة "بي.إم.دبليو" الألمانية العملاقة للسيارات ارتفاع مبيعات سياراتها طراز "بي.إم.دبليو" بنسبة 7ر1 بالمئة من 685ر305 سيارة في 2017 إلى 014ر311 سيارة في 2018 ، وخلال شهر كانون أول/ديسمبر، زادت مبيعات سيارات "بي.إم.دبليو" بنسبة 3ر0 بالمئة إلى 357ر34 سيارة مقابل 253ر34 سيارة في كانون أول/ديسمبر 2017. وارتفعت مبيعات "بي.إم.دبليو" من السيارات الكهربائية والهجين بنسبة 2 بالمئة إلى 774ر2 سيارة، فيما تراجعت مبيعات الشركة من السيارة "ميني" في الولايات المتحدة بنسبة 3ر39 بالمئة إلى 797ر2 سيارة.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>