تلفزيون-أكاديمية بلبنان تلبي رغبات عشاق القيادة السريعة على الطرق الوعرة

رويترز 19 ديسمبر 2018

القيادة السريعة على الطرق الوعرة

تغيير حجم الخط

أصبح بإمكان عشاق السرعة والدراجات النارية الاستمتاع بهوايتهم على مسار متعدد المستويات في شمال لبنان بفضل أكاديمية موتو كروس الجديدة التي تهدف إلى نقل المتسابقين من الطرق والشوارع إلى أجواء أكثر أمانا. ويقول مؤسسو موتو كروس أكاديمي التي افتتحت في أغسطس آب إنها اجتذبت، منذ ذلك الحين، 1200 شخص من عشاق رياضات السرعة.

وموتو كروس هو نوع من أنواع سباقات الدراجات النارية على الطرق الوعرة على مسارات مملوءة بالمطبات والتي تستخدم الخصائص التضاريسية الطبيعية أو المطبات والحواجز الاصطناعية. وعادة ما يقوم المتسابقون بأداء مجموعة متنوعة من القفزات والالتفافات والانعطافات الدرامية وغيرها من المناورات أثناء السير بسرعة فائقة.

ويقول بطل الموتو كروس اللبناني، ومؤسس الأكاديمية، رفيق عيد، إنه يريد إظهار الجانب الجيد من هذه الرياضة.

 

ويضيف مؤسس موتو كروس أكاديمي ليبنانون "المسيون والباشن (المهمة والعاطفة بفرنسية والانجليزية) تبعي هلق هي إن نعمل سكول (مدرسة بالإنجليزية) للموتو كروس والقيادة في الطرق الوعرة (بالإنجليزية) لأنو شوي تنزيح العالم عن الجو الخطر عالطريق.. ونحطن بالطرق الصعبة (بالإنجليزية) ما في سيارات.. مافي عالم (ناس) عم تحكي بالهاتف المحمول (بالإنجليزية).. كل هالأمان (بالإنجليزية) اللي نحن المهمة (بالفرنسية) الكبيرة تبعي مع "جو" جينا نحط العالم بالباركور (القيادة السريعة في منطقة حضرية)".

 

وينقسم المضمار إلى خمسة مستويات، بأنواع مختلفة، تتراوح من مستوى البدئ على الأسفلت إلى المستوى المهني على مسار ترابي مملوء بالمطبات الصناعية.

 

يقول سيرج زهار، الذي يمارس رياضة السير بالدراجات النارية منذ 33 عاماً، إنه كان متهوراً في الصغر، وكان يفتقر إلى التوجيهات الهامة من أجل السلامة. ويشعر زهار وهو والد لطفلين لأنه أصبح بإمكانهما، وكلاهما من عشاق موتو كروس، ممارسة هوايتهما المفضلة بأمان.

 

ويضيف "المدرسة (بالإنجليزية) شغلة كتير منيحة لأنو أنا برأيي إذا بنعلم الجيل على صغر بيصيروا يعرفوا يحترموا حالن أكتر.. يحترمو الجسم (بالإنجليزية) تبعن.. يحترموا الحدود (بالإنجليزية) تبعولن ويعرفوا إنه مش قصة تحدي الواحد بالسرعة.. هيي تحدي قد ايه واحد... قد ايه الواحد بينتبه عحاله.. قد ايه ما بيأذي حاله.. وقد ايه الواحد بيتعلم التكنيك ها اللي بتصير تخليه عم يحسن".

 

ومضى زهار قائلا "ليك بكل صراحة أنا اتعلمت على صغر لوحدي.. وكنت أهوج وما كان حدا يرشدني.. أنا قررت اعلم ولادي.. اللي بيحب.. عندي ولدين واحد منن بيعمل أندورو وواحد بيعمل موتو عادي.. قررت علمهن على صغر لأنو بيصيروا بيحترموا حالن.. عندي خوف.. أكيد عندي خوف متل كل الباقيين.. بخاف عليهن.. بس طالما مضيت 6 أشهر.. 8 أشهر علمو كيف يسوق مظبوط وكيف يحترم حاله.. ما بيعود عندي الخوف الكبير يكسر حاله".

 

وبإمكان عشاق الرياضة المشاركة في ثلاث جلسات تتراوح مدة كل واحدة منهن بين 15 و10 دقيقة مقابل مبلغ 50 دولارا.

 

كما تقدم الأكاديمية بيئة آمنة وملائمة للسيدات المتسابقات مثل ماريا بو روفايل التي تعتقد أن أدائها في الرياضة التي يهيمن عليها الذكور قد تقدم خلال الأشهر الأربعة الماضية.

 

وتقول "الوصول لهيدي المنطقة الزلقة هو من أحلى القصص إلي صارت بالعالم تبع قيادة الدراجات النارية هون.. خصوصا بالنسبة للنساء  أنا من أول النهار جيت.. كان مقبولا للغاية وأنا ألقى معاملة على قدم المساواة  متلي متل غيري مع أنه بغير ألعاب هذه ليست القضية لذا هون هيدا شهادة كبيرة لأن هنا أنو أنا باقدر اكون موجودة مثل ما غير فيه يكون موجود وباقدر اتطور مثل ما غيري فيه يقدر يتطور".

 

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>