"جنرال موتورز" تعتزم شطب آلاف الوظائف في أمريكا وترامب مستاء

د ب أ 27 نوفمبر 2018

ترامب يعرب عن استيائه لقرار إلغاء آلاف الوظائف في جنرال موتورز

تغيير حجم الخط

أعلنت مجموعة "جنرال موتورز" أكبر منتج سيارات في الولايات المتحدة اعتزامها شطب آلاف الوظائف في مصانعها الأمريكية في إطار مساعيها لتقليص إنتاجها في الولايات المتحدة.

وذكرت الشركة في بيان اليوم الاثنين إنه "يتم اتخاذ خطوات لتخفيض عدد العمال الدائمين والمتعاقدين بعقود مؤقتة بنسبة 15% بما يتضمن خفض أعداد كبار المسؤولين بنسبة 25% بهدف تبسيط عملية صناعة القرار".

وذكرت "جنرال موتورز" أنها اتخذت هذا القرار لتأمين التدفقات النقدية والتكيف "مع أحوال السوق وتفضيلات العملاء المتغيرة"، حيث يتضمن القرار احتمالات غلق مصانع فيما يصل إلى سبعة مواقع.

وتأتي هذه الخطوة على عكس تعهدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بزيادة عدد الوظائف في قطاع التصنيع بالولايات المتحدة، حيث تتزايد المخاوف من تأثيرات الرسوم الإضافية التي قرر الرئيس الأمريكي فرضها على واردات بلاده من الصلب والألومنيوم وسلع أخرى على تكاليف الإنتاج في الأراضي الأمريكية.

كما تتوقع "جنرال موتورز" تراجع مبيعاتها من السيارات الصالون خلال العام المقبل، على خلفية تحويل تركيزها إلى السيارات الهجين والكهربائية والشاحنات.وقد أعرب الرئيس الاميركي دونالد ترامب اعن "استيائه" إزاء إلغاء آلاف الوظائف في شركة جنرال موتورز لتصنيع السيارات، مع العلم أنه يركز جهوده على تنشيط القطاع الصناعي في الولايات المتحدة.وقال ترامب إنه تحادث هاتفيا مع ميري بارا رئيسة جنرال موتورز أكبر شركة أميركية لتصنيع السيارات. وأضاف "قلت لها بأنني مستاء". وكانت جنرال موتورز أعلنت الاثنين عزمها على إلغاء آلاف الوظائف لتوفير ستة مليارات دولار

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>