فورد تطلق السلسلة الجديدة من "نصائح القيادة في الصحراء"

مكتنب الأهرام بالسعودية 14 نوفمبر 2018

فورد تطلق السلسلة الجديدة من "نصائح القيادة في الصحراء

تغيير حجم الخط

يتميّز الشرق الأوسط بأفضل المواقع في العالم للقيادة في الصحراء، وفيما يتوجّه العديد إلى الكثبان الرملية في الأشهر الباردة، تتجنّب نسبة كبيرة من محبّي الصحراء احتمال قضاء وقت فيها أطول من المخطط له.

 

يقلق الكثيرون من أن تعلق مركبتهم في الرمال، ولكن بفضل بعض المعرفة ومجموعة من الخطوات البسيطة قد تمنحكم القيادة على الرمال تجربة ممتعة جداً إذ تفسح أمامكم المجال لزيارة أماكن جديدة، وتمنحكم فرصة اختبار الشرق الأوسط من منظور فريد ومشوّق.

 

لمساعدتكم على بلوغ أقصى الأماكن النائية في المنطقة، أنتجت فورد سلسلة من ستة مقاطع فيديو مفيدة تغطّي أساسيات القيادة في الصحراء، فتسدي للمغامرين النصائح التي يحتاجون إليها للخروج عن الطرقات المعبّدة والقيادة على الكثبان هذا الشتاء.

 

وتركّز الحلقة الأولى على اختيار المركبة المناسبة للقيادة على الطرقات الوعرة. يمكن للسائقين المحترفين، في الظروف المناسبة، أن يقودوا أي شيء تقريباً في الصحراء ولكن بالنسبة لنا نحن الباقين، لا بدّ من توفّر نظام الدفع الرباعي. ولكن أنظمة الدفع الرباعي متفاوتة المستويات وفي حين أنّ العديد من مركبات الكروسوفر أصبح حالياً مجهّزاً بنظام الدفع بكافة العجلات، قد يكون البعض منها غير مناسب للقيادة على الرمال الناعمة الكثيفة.

 

وفي هذا الصدد، قال مايك شافيز، أحد مقدّمي السلسلة وكبير التقنيين في فريق تطوير المنتجات لدى فورد الشرق الأوسط: "يجب تفضيل المركبات التي تتميّز بخلوص أرضي جيّد، ونظام دفع رباعي بنطاق سرعات منخفضة، وقدرة القيادة على الكثبان. وتجدر الإشارة إلى أنّ الكروسوفر محدودة عادةً بخلوصها الأرضي وبزاويتي الاقتراب والابتعاد اللتين تكونان أقلّ من المطلوب للقيادة على الطرقات الوعرة. صحيح أنّ هذه الميزات ممتازة للانسيابية الهوائية والتوفير في استهلاك الوقود في القيادة اليومية ولكن عند الخروج عن الطرقات المعبّدة للقيادة على الرمال، فقد يؤدّي ذلك إلى إلحاق الضرر بالمركبة أو التغريز في الرمال."

 

لا يكتفي نظام الدفع الرباعي بنقل قوة المحرّك إلى كل عجلة بل إنّ نطاق السرعات المنخفضة يسمح للسائقين أيضاً بالاستفادة أكثر من عزم دوران المحرّك لإخراج المركبة من الورطات التي قد تعلق فيها.

ما على السائقين سوى تنفيس الإطارات قبل مغادرة الطريق المعبّدة للمساعدة على الاستفادة إلى أقصى حد من الدفع المتوفّر على الرمال غير الثابتة، إذ عندما يصبح جزءاً أكبر من الإطار ملامساً للأرض، يتوزّع وزن المركبة على مساحة أوسع، ما يسمح لها بأن تطفو فوق الرمال.

 

وأضاف شافيز: "يقدّم مزيج العجلات والإطارات المستخدم في مركبة مثل رنجر مساحة أكبر من الإطار، وبالتالي، عندما تقومون بتنفيسه فإنه يسمح لكم بالبقاء فوق الرمال بدلاً من أن تحفروا فيها فتعلق المركبة."

 

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>