رامي جاد ينصح: لا تؤجل شراء سيارتك الأوروبية إلى ما بعد يناير

21 اكتوبر 2018

.

تغيير حجم الخط

قدم رامي جاد مسئول العلاقات الحكومية بمجموعة مسوقي السيارات (أميك)، نصيحة إلى من يفكرون في تأجيل شراء سيارة أوروبية إلى ما بعد خفض الجمارك في يناير المقبل بأن لا ينتظروا حتى لا يخسرون.

 

وأضاف في تصريحات لبرنامج عربيتي على راديو مصر، أن هناك العديد من المتغيرات التي قد تؤثر على أسعار السيارات وبالتالي لن يحدث أي انخفاض.

 

وأشار إلى أن الشركات العالمية تضيف سنويا زيادة من 3 لـ5%، كما أن هناك صعود في سعر الدولار حيث ارتفع من 17.20 جنيه لـ17.80 جنيه، وهي نسبة تؤثر بنحو 2.5% من قيمة السيارة الجديدة.

 

وأكد أنه لو حدث انخفاض- وهو احتمال مستبعد- سيكون بنسبة طفيفة جدا لا تستحق الانتظار 4 أشهر، تقوم خلالها باستئجار سيارة بأكبر من قيمة هذا الخفض المفترض.

 

 

وأشار إلى أسعار السيارات الأوروبية تنحفض منذ 2009 بواقع 10% كل عام ولم يحدث أي خفض في أسعار السيارات.

 

وقال "لو بقيت أسعار اليوم ثابتة العام المقبل سيكون ذلك مكسب كبير".

 

وأضاف "الموضوع مش واضح فيه عوامل كتير تانية منها تحويل اليورو للدولار ثم للجنيه في ظل سوق عالمي غير مسقر.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>