رامي جاد: أطالب بقصر استيراد قطع غيار السيارات على الوكلاء.. وهذا ضمان عدم الاحتكار

28 سبتمبر 2018

.

تغيير حجم الخط

طالب رامي جاد، مسئول العلاقات الحكومية بمجموعة مسوقي السيارات أميك، الدولة بقصر استيراد قطع غيار السيارات على الوكلاء فقط.

 

وقال في تصريحات لبرنامج عربيتي على راديو مصر إن هناك عدة حوادث كارثية وقعت خلال الفترة الماضية بسبب قطع الغيار المغشوشة التي طرحت في السوق، ضاربا مثال باشتعال سيارة، جراء احتراق دينامو محشو بالخوص.

    

وأضاف أن الخوف من احتكار الوكلاء لقطع الغيارة ورفع سعرها، غير واقعي، لأن السوق أصبح يعتمد على العرض والطلب، وأن أول ما يسأل عليه العميل هو أسعار قطع الغيارة قبل شراء السيارة وإلا سيتجه إلى ماركة أخرى، لذلك فإن المنافسة مشتعلة بين كل الفئات وبالتالي فإن خفض السعر ليس رفاهية.

 

وأشار جاد إلى أن عملية الاستيراد لابد أن تتم تحت رقابة مشددة من جهاز حماية المستهلك، والجهات الأخرى، حتى لا يتم منح بطاقة اسيتراية إلا لشخص يمتلك القدرة على السيارة الحقيقية وتوفير قطع الغيار الأصلية.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>