شوية تسويق ياعالم

هشام الزينى 5 سبتمبر 2018

تغيير حجم الخط

 

سؤال يطرح نفسه وبهدوء شديد هل السوق المصرية للسيارات يعد جاذبا لأى مستثمر فى مصر أو خارج مصر ؟الاجابة دون تفكير لا وبالفم المليان .لماذا ؟ببساطة شديدة حتى يكون السوق جاذبا لابد وان يتعدى حجم إستيعاب السوق المصرية للسيارات نحو 300ألف سيارة وهذا لم يحدث - قد يحدث  مع مرور الزمن وتحسن الاحوال الإقتصادية وزيادة القدرة الشرائية لدى المواطنين قريبا - فمؤشرات  التحسن التدريجى لحاله المبيعات  تشير إلى أن المبيعات  بدأت تنشط بقوة فى النصف الاول من هذا العام بالمقارنة بالعام الماضى  ولهذا نحن فى احتياج إلى برنامج تسويقى لمصر بشكل إستثمارى قوى ومباشر مع دراسة كل المنافسين وما قدموه  قد تكون الفرصة هى المزيد من المشاركات الحكومية مع المستثمر أو أن المستثمر يقصد أسواق بعينها قريبة جدا من البلد الذى شد إليها الرحال ليضخ أمواله

 

نحن فى احتياج إلى برنامج تسويقى لمصر بشكل

إستثمارى قوى ومباشر مع دراسة كل المنافسين

 

. أيها السادة إن السوق المصرية يتعافى ولكنه لن يكون جاذبا إلا بعد سنوات ولهذا علينا أن نبحث فى مجال الاسثمار وأن ندرس خطط الشركات العالمية فى مجال صناعة أو تجميع السيارات أو حتى المكونات ونخاطب هؤلاء بما نملك من إمكانات على أرض الواقع كما علينا عمل دراسة حقيقية للميزات التنافسية التى جعلت العديد من الشركات العالمية تتسابق للتواجد فى أسواق بعينها وإذا كانت أليات السوق تقتضى  تعديل بعض بنود القوانين للمنافسة عالميا  فلنفعلها .

الاسواق أيضا تغيرت أهميتها وبرزت أسواق أخرى

وتستهدفها كبريات الشركات العالمية

بمنتجاتها من سيارات ذات تكنولوجيا 

 

 

متوسطة أو متطورة أو فائقة التطورما كان يجذب المستثمرين قديما لم يعد له فائدة اليوم ,فأليات السوق فعلا تغيرت بقوة والاسواق أيضا تغيرت أهميتها وبرزت أسواق أخرى وتستهدفها كبريات الشركات العالمية بمنتجاتها من سيارات ذات تكنولوجيا  متوسطة أو متطورة أو فائقة التطور ولهذا علينا أن نقوم بالدراسة الحقيقية قبل أن نتحدث ونجرى إتصالات مع الشركات العالمية بعرض ما لدينا من فرص نحن نراها رائعة ولكنها لم تلق لدى البعض القبول لماذا ببساطة شديدة لأن لديه فرص أخرى تناسبة أفضل مما نسوق له بعدم احترافية

 

 

 

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>