طرمبة البنزين في سيارتي تأثرت مؤخرا من جودة الوقود.. الكميائي مدحت يوسف يرد

1 سبتمبر 2018

.

تغيير حجم الخط

شكاوى متكررة على مواقع التواصل الاجتماعي من مشكلة في طرمبة البنزين، وأكد أصحاب هذه الشكاوى أن السبب فيها هو تغير في مواصفات البنزين.

 

الكميائي مدحت يوسف، نائب رئيس الهيئة العامة للبترول للعمليات والطاقة السابق قال في تصريحات لبرنامج عربيتي على راديو مصر، إن هذه الشكاوى ببساطة غير واقعية لعدة أسباب.

 

 

أولا أن حوادث خلط البنزين تنحصر في خلطه بـ"الماء- الكحول- الكيروسين)، موضحا، أن الماء لا يتوافق مع المواد الهيدروكربونية التي يتم خلطها بالبنزين حاليا لرفع كفاءته وبالتالي يستحيل خلطه.

 

أما الكحول فلو افترضنا إضافته فليس له أي تأثير على كفاءة الوقود أو ترمبة البنزين.

 

وأخيرا الكيروسين، وهذا يستحيل منطقيا لأن الكيروسين لا يباع  حاليا بالمحطات ولكن في زجاجات تحت اسم النفط، ويتراوح سعر اللتر منه بين 15 وعشرين جنيها، فلا يعقل إضافته للبنزين من أجل بيعه بسعر أرخص.

 

أما السولار فيستحيل خلطه لأنه سيكون غش مكشوف حيث إن السولار سيغير لون البنزين.

 

يبقى فقط خلط 95 و92 وهو أمر يمكن حدوثه  لكنه لن يكون مؤثر حيث سينتج بنزن 93.5 وهو غير مضر للسيارات حتى تلك التي تعمل بـ 95 فقط، حيث يكون فيها هامش انخفاض بسيط.

 

واختم يوسف أن الشركات العاملة في السوق المصري تعتمد نظاما صارما، خاصة أن أغلبها عالمية  وأي تأثير على سمعتها عالميا قد يكلفها مليارات الدولارت.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>