تيسلا للسيارات الكهربائية تبلغ السلطات الأمريكية بخطة تسريح 500 عامل

DPA 19 يونيو 2018

تيسلا للسيارات الكهربائية

تغيير حجم الخط

ذكرت تقارير إخبارية اليوم الاثنين، أن شركة صناعة السيارات الكهربائية "تيسلا" أبلغت سلطات ولاية كاليفورنيا الأمريكية رسميا بخطتها لتسريح حوالي 500 عامل في منشآتها بالولاية، كجزء من خطة الرئيس التنفيذي "إيلون ماسك" للوصول بالشركة إلى مرحلة الربحية.
وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء الاقتصادية أن الشركة وجهت رسائل إلى حكومة الولاية والمسؤولين المحليين المعنيين بالملف تعلن فيها اعتزامها الاستغناء عن 420 عامل على الأقل في مدينة فيرمونت، حيث يوجد مصنع تجميع سياراتها إلى جانب 86 عامل في مقرها الرئيسي بمدينة "باولو ألتو". وتتركز أغلب الوظائف التي تقرر الاستغناء عنها بين فنيي العمليات في مصنع فيرمونت ومهندسي التصميم الميكانيكي في باولو ألتو.
ولم يتضح حتى الآن ما إذا كان هذا الإخطار هو الأول الذي ترسله الشركة وفقا لقانون الولاية الجديد المنظم لعمليات تسريح العمال وإعادة تدريبهم، حيث رفض المتحدثون باسم إدارة التنمية في ولاية كاليفورنيا وشركة تيسلا تقديم المزيد من التفاصيل بشأن الإخطار الذي يحمل تاريخ يوم الجمعة الماضي.
كان "إيلون ماسك" ،مؤسس ورئيس الشركة، قد أعلن الأسبوع الماضي اعتزام الشركة تسريح حوالي 9% من عمالها "بسبب الحاجة إلى خفض النفقات وتحقيق أرباح".
وفي رسالة بريد إلكتروني إلى عمال الشركة ونشرها "ماسك" على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قال إن تيسلا لم تحقق أبدا أرباحا سنوية ومازالت ملتزمة بالطاقة النظيفة، لكن الشركة "لن تنفذ مهمتها إذا لم نظهر قدرتنا على تحقيق أرباح مستدامة".
ووصف "ماسك" الموقف الراهن بأنه إعادة هيكلة "صعبة لكنها ضرورية" في مختلف قطاعات الشركة. وكان إجمالي عدد عمال الشركة في نهاية العام الماضي 37543 عاملا.
تشمل خطة خفض العمالة أكثر من 3000 عامل من العمال الدائمين لدى الشركة لكنها لن تؤثر على الروابط الإنتاجية المتعاونة معها، ولذلك لن يتأثر هدف الشركة بشأن الإنتاج الكثيف للسيارة "موديل3".
جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>