تغريم "فورد" 5ر7 مليون دولار في أستراليا بتهمة تضليل العملاء

DPA 29 ابريل 2018

شركة "فورد"

تغيير حجم الخط

 أمرت المحكمة الاتحادية الأسترالية شركة صناعة السيارات الأمريكية "فورد" بسداد غرامة قدرها 10 ملايين دولار أسترالي (5ر7 مليون دولار أمريكي) لاستخدامها في تعويض العملاء الذين تضرروا من إساءة تعامل الشركة الأمريكية مع شكاواهم من سياراتها المعيبة.
كانت هيئة حماية المنافسة والمستهلك في أستراليا قد أقامت دعوى ضد فرع الشركة الأمريكية في أستراليا بسبب طريقة تعاملها مع شكاوى العملاء المتعلقة بالطرز التي تهتز بشدة أو تفقد طاقتها أثناء السير بسبب عيوب في نظام التعليق.
واعترفت الشركة أثناء المحاكمة بأنها أساءت التعامل مع آلاف الشكاوى التي تلقتها خلال الفترة من أيار/مايو 2015 إلى شباط/فبراير 2016 من العملاء الذين اشتروا سيارات مزودة بنظام ناقل الحركة الثنائي ذي الست سرعات.
وبحسب هيئة حماية المنافسة والمستهلك الأسترالية فإن حوالي 40% من السيارات المزودة بهذا النظام تم فيها تغيير هذا النظام بسبب عيوبه الفنية.
من ناحيته قال "رود سيمس" رئيس مجلس إدارة هيئة حماية المنافسة والمستهلك اليوم الخميس إن حكم الغرامة هو واحد من أكبر أحكام الغرامة الصادرة وفقا لقانون حماية المستهلك في أستراليا.
وأضاف أنه رغم أن الشركة كانت تعلم أن الاهتزاز أثناء السير هو نتيجة لعيوب فنية، فإنها قالت للعملاء إنه نتيجة لطريقة قيادتهم للسيارة ،ورفضت في أغلب الحالات إصلاح الخلل مجانا أو رد قيمة الإصلاح إلى العملاء، حيث كانت تقوم باستبدال نظام التعليق بعد سداد العميل لكل التكاليف.
وقال "جريمي فيكمان" الرئيس التنفيذي لشركة "فورد أستراليا" في بيان بعد جلسة المحكمة إن الشركة احتاجت إلى وقت طويل حتى تكتشف مشكلة نظام التعليق "ونحن نعترف بأننا لم نتعامل مع شكاوى العملاء من نظام التعليق بالطريقة المناسبة".
وأضاف أن قبول الشركة بالغرامة المقدرة بعشرة ملايين دولار أسترالي "هو أول خطوة من جانبنا نحو الالتزام بما هو صواب".
جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>