سوزوكى تعيد تقنية المحرك التيربو في دراجاتها دون الكشف عن الأسباب

مؤمن أحمد 25 مارس 2018

[سوزوكى تعيد اكتشاف نفسها بالمحرك التربو بسبب استهلاك الوقود]

تغيير حجم الخط

نجحت شركة سوزوكى عملاق صناعة الدارجات النارية فى العالم من إعادة  تدوير وتطوير تقنية المحرك التربو و استخدامه فى نسخها الجديدة .


وهو ما اكدت عليه شركة سوزوكي مؤخراً لتعلن من جديد عن تمسكها بهذه التقنية في والتى استخدمتها من قبل فى دراجتها Recursion الاختبارية.


وتعتمد الشركة على دفع درجاتها بمستقيم ثنائي الأسطوانات بسعة حجمية تبلغ 588 سنتيمتر مكعب، ويولد هذا المحرك مدعوماً بشاحن تربو قوة مقدارها 74 كيلووات/100 حصان، ويدور بعزم دوران أقصى يبلغ 100 نيوتن متر.


وفي الحقيقة لم تكشف شركة سوزوكي عن أسباب استدعائها لهذه التقنية من جديد والغرض من وراء ذلك، إلا أن كل ما كشفت عنه هو أن التزود بمثل هذا المحرك ثنائي الأسطوانات مع شاحن التربو يجمع بين مغامرة التعامل مع عزم دوران كبير كهذا وقدرات محرك جامح بحق.


كما أشارت سوزوكي إلى أن انخفاض استهلاك الوقود لهذه التقنية لعبت دوراً كبيراً في العودة لها؛ حيث يقل معدل استهلاكها من الوقود بنحو 50% مقارنة بالمحركات غير المدعومة بشاحن التربو.


ومع ذلك فإن أكثر الخبراء يشككون في حصول تقنية التربو على الفرصة الثانية في عالم الدراجات النارية، فأكثر الموديلات التي تم إنتاجها بهذه التقنية لم تكن إلا لاستعراض العضلات.


وأما عن مدى جدية سوزوكي في طرح هذه التقنية بشكل اقتصادى فهو أمر لا يزال محل نظر

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>