اتفاق بين وكلاء السيارات الصينية و"القطاع العام" على شحن وإنهاء جمارك المركبات المستوردة

شيماء الشافعي 3 مارس 2018

شجن السيارات الصينية

تغيير حجم الخط

يعقد غدًا الأحد مؤتمرًا لإعلان شراكة بين إحدى شركات القطاع العام ووكلاء السيارات الصينية في مصر من أجل  شحن السيارات الواردة للسوق المصرى من الصين على سفن مصرية، بالإضافة إلى أن القطاع العام سيقوم بعمليات التخليص الجمركي فور وصول شحنة السيارات المتعاقد عليها للموانئ المصرية.

ويعقد الاتفاق بين شركة أبو سمبل وطيبة للتوكيلات الملاحية التابعة للشركة القابضة للنقل البحرى والبرى بالإسكندرية إحدى شركات قطاع الأعمال، و آمون للتوكيلات الملاحية، وممفيس للتوكيلات الملاحية، والمستودعات العامة "التابعين للشركة القابضة من جهة ووكلاء الشركات الصينية من جهة أخرى.

ويكفل التعاقد أن يكون القطاع العام هو المسئول عن شحن السيارات الواردة للسوق المصرى من الصين على سفن مصرية، بالإضافة إلى أن القطاع العام سيقوم بعمليات التخليص الجمركي فور وصول شحنة السيارات المتعاقد عليها للموانئ المصرية، إضافة إلى عمليات التخزين والنقل لمعارض الوكلاء على مستوى الجمهورية، من خلال الموانئ المصرية وبسفن مصرية لأول مرة.

ويستهدف التعاقد تنامي علاقات الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والذي يخدم إتجاه الدولة التى تولى اهتماما بأن يكون القطاع الخاص شريكا لنظيرة الحكومى فى كافة المشروعات لتحقيق التنمية المستدامة، ودفع معدلات النمو الاقتصادي بنهاية العام لـ 5%.

من جانبه قال الخبير البحري عبد المنعم محمد عبد المنعم، أن القطاع الخاص قادر على أستيعاب المشاريع التى تطرحها الحكومة، وتوفير استثمارات جديدة للسوق المحلى فى مقابل تسهيلات ،وخطوات تتخذها الحكومة لتهئية المناخ الإستثمار ي.

ولفت إلى أن التعاقد المقرر بين القطاعين العام، والخاص فى قطاع النقل رسالة واضحة للمستثمرين تؤكد نجاح الخطوات الإصلاحية التى اتخذتها الحكومة.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>