قبل بدء الدراسة.. وزير النقل في جولة مفاجئة لمحطات مترو الأنفاق

سهام عبد العال 3 فبراير 2018

وزير النقل

تغيير حجم الخط

واصل الدكتور هشام عرفات وزير النقل جولاته التفقدية لمرافق النقل التابعة للوزارة حيث قام اليوم بجولة مفاجئة لمتابعة استعدادات مرفقي مترو الانفاق والسكة الحديد لاستئناف الدراسة وبدء الفصل الدراسي الثاني. 

 

وفاجىء الوزير العاملين بمحطة ساقية مكي بالخط الثاني لمترو الانفاق وتفقد الأرصفة وشبابيك التذاكر والتقى بعدد من الركاب الذين اشتكى بعضهم من تعطل المصاعد فتوجه الوزير مع مسئولي المحطة للمصاعد وتأكد من عدم تعطلها وجاهزيتها للعمل، ووجه الوزير بحسن التعامل مع الركاب وتخصيص عدد من العاملين بكافة المحطات لمساعدة كبار السن في الوصول إلى الأرصفة والقطارات سواء عن طريق السلالم المتحركة أو المصاعد.

 

ثم استقل الدكتور /هشام عرفات احد القطارات إلى محطة الجيزة لمترو الانفاق بعدها توجه إلى محطة الجيزة للسكك الحديدية حيث تفقد الوزير يرافقه اللواء/ قاسم حسين مدير الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات مساعد وزير الداخلية؛ الأرصفة والتقى بعدد من الركاب ودار حوار حول خطة تطوير منظومة السكك الحديدية وطالب الوزير مسئولي السكة الحديد بحسن التعامل مع الركاب والمحافظة على مستوى متميز من النظافة للمحطات والقطارات والتنسيق المستمر مع شرطة النقل والمواصلات لتأمين خطوط ومحطات وقطارات السكك الحديدية على مستوى الجمهورية.

 

بعد ذلك توجه وزير النقل الى محطة الجيزة لمترو الأنفاق ليتفقد بعدها عدد من محطات الخطين الثاني والثالث للمترو ( العتبة - ارض المعارض - كلية البنات ) ووجد الوزير عمليات صيانة للسلالم المتحركة في الاتجاه النازل (مع استمرار عمل السلالم في الاتجاه الصاعد) في بعض المحطات فوجه الوزير بسرعة الانتهاء من هذه العمليات تيسيرا على الركاب .

 

وأكد على انتشار فرق الصيانة المختلفة على خطوط المترو الثلاثة لمعالجة أى عطل مفاجئ يمكن أن يؤثر على حركة وانتظام القطارات حرصاً على مواعيد التقاطر وعلى النظام داخل المحطات بالإضافة إلى ضرورة استمرار قائدي القطارات الالتزام بوقت توقف القطارات بالمحطات طبقاً لجداول التشغيل وإتاحة فرصة أكبر للركاب في الصعود والنزول وبما لا يتعارض مع التشغيل والتعاون المستمر بين مترو الأنفاق وشرطة النقل والمواصلات للتصدي للباعة الجائلين بمرافق النقل.


جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>