بالفيديو.. إجابة عن السؤال الصعب: عمرة أم موتور استيراد؟

عمر فريد 31 ديسمبر 2017

الفيديو 2

تغيير حجم الخط

هذا السؤال يتكرر كثيرًا لمن يعانون من ضعف موتوسياراتهم ، خاصة أن بعضهم يريد ترقية الموتور الخاص به ليحصل على مميزات أفضل.

 

"الأهرام أوتو" واصلت جولتها الخاصة في سوق قطع الغيار المستعملة بدمياط، وهناك التقينا الحاج إبراهيم خليفة تاجر قطع غيار الاستيراد، الذي أكد أن أسباب لجوء الكثيرين إلى تغيير موتور سياراتهم كثيرة، ولكن الغالبية يردون الاستبدال بموتور استيراد أقوى، خاصة وأن الأخير ذو كفاءة عالية وعمره أطول وصيانته بسيطة، لذلك فإنه الحل المثالي للتخلص من مشكلات السيارة التي قد تتكرر بعد الصيانة.


بالفيديو.. إجابة عن السؤال الصعب: عمرة أم موتور استيراد؟

يوضح خليفة أنه يجب أن يكون هناك تناسب بين حجم السيارة ووزنها وهيكلها العام و بين حجم الموتور فيها، وكثير من السيارات التى نستوردها ونستخدمها لا يتناسب حجمها مع قوة موتورها، لذا نقوم بتغيير الموتور لجعل السيارة أكثر كفاءة و أعلى أداء مثل نظيرتها فى ألمانيا.

ويستطرد : هناك خمسة أنواع للمواتير تصنع بها أحد أنواع السيارات الألمانية الشهيرة، على سبيل المثال:

١٦٠٠ سى سى  وهو الموتور المنتشر فى السوق المصرية

 والـ ١٨٠٠ سى سى و الـ٢٢٠٠ سى سى و الـ ٢٨٠٠ تربو و الـ ٣٢٠٠ سي سى.

 

 وفى الغالب يطلب مستخدمو السيارات فى مصر تعديل الموتور واستبداله  بموتور  ٢٢٠٠ سى سى .

 

ويضيف ابراهيم أنه يجب أيضا تعديل عفشة السيارة بما يتناسب مع الموتور الأقوى.

 

أما فيما يخص الصيانة، فالسيارة التى تحمل الموتور الأقوى لا تحتاج إلى تغيير الكتينة كل 45 أو 50 كم، و هو الحال مع السيارات التى نستخدمها فى مصر، لأن كاتينة الموتور الاستيراد حديد لا تحتاج إلى تغيير.

 

و تحتاج السيارات بعد تغيير الموتور فقط إلى بعض الصيانات العادية مثل تغيير البوجيهات و الزيت فى المواعيد المحددة.

 

تصحبكم السلامة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>