كارثة الاسكندرية .. بين الوزير والمحافظ

هشام الزينى 12 اغسطس 2017

تغيير حجم الخط

بكل المعايير ما حدث فى الاسكندرية .هو الاهمال بعينه سواء كان الحادث وقع بسبب خطأ بشرى او غيره فالنتيجة واحدة ضحايا ومصابين بعيدا عن الخسائر الخاصة بالحديد !!. رئيس سكه حديد يقال أو حتى وزير كل هذا لن يحل المشكلة . المشكلة هنا فى الاهمال وعدم تقدير المسئولية . الانجازات التى تتم وسط موجات الهجوم والاحباط التى تخصص فيها بمنهجية العديد من الخفافيش هذا الحادث كفيل بان يهيل التراب عليها ببساطة شديدة . أيها السيد المسئول كن مسئولا ولا تضيع مجهودات تصنع بشق الانفس فى وقت صعب من عمر الوطن  . أيها المسئول إهمالك يضيع أرواح قد يكون من بينها فى المستقبل عالما او طبيبا او حتى رجلا صالحا يدعو فتقبل دعوته . أيها المسئول فى وزارة النقل أو حتى محافظة الاسكندرية إتقوا الله فلا تتقاعسوا عن المسئوليه ولا تكتفوا بالمراسلات الورقية لإخلاء المسئولية عنكم عند التحقيقات . أيها السيد المسئول فى محافظة الاسكندرية أخرج عن نطاق منظقة الحادث وأدخل إلى محافظتك وراجع كل المزلقانات فى محافظتك فما يحدث فيها من مصائب يومية عبر المزلقانات التى تمر عليها السيارات كوارث لم يبلغ عنها بسبب الاهمال وعدم وجود يافطات تحذيرية او حتى اضاءة او اى حاجة تتسبب فى مصائب لايمكن ان تقدر بمال  .سيادة المحافظ حافظ على ارواح واموال  البشر فى محافظتك.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>