ماذا فعلت دبي لتعبر الصيف بلا حوادث مرورية؟

أحمد عبد المقصود 6 يوليو 2017

صورة

تغيير حجم الخط

أطلق اللواء محمد سيف الزفين مساعد القائد العام لشرطة دبي حملة «صيف بلا حوادث» التي تنظم للمرة الأولى على مستوى إدارات المرور في الدولة كافة في وقت واحد حسب صحيفة الخليج الإماراتية

 

الحملة  هي واحدة من أربع حملات مرورية كبرى ستنظم خلال الفترة المقبلة وحتى نهاية العام.

 

وكانت الأعوام الثلاثة الماضية شهدت الفترة من أول شهر يوليو وحتى نهاية شهر سبتمبر عدداً من وفيات حوادث السير بلغ نحو 464 حالة وفاة خلال الصيف فقط منها 192 وفاة في أبوظبي، و119 وفاة في دبي، و77 وفاة في الشارقة، و16 وفاة في عجمان، و6 وفيات في أم القيوين، و48 وفاة في رأس الخيمة، و5 وفيات في الفجيرة، مشيراً إلى أن السبب في ذلك يرجع إلى أن حرارة الطرق تتراوح خلال فصول الصيف بين 70 إلى 90 درجة مئوية مما يؤدي إلى انفجار الإطارات التي تعدّ سبباً رئيسياً في وفيات حوادث الصيف، بالإضافة إلى أسباب أخرى ومنها الحمولة الزائدة خاصة للمسافرين براً والتي يزداد عددهم في تلك الفترة خاصة لدول الخليج المجاورة والأردن، وأيضا عدم الانتباه، والسرعة الزائدة، والانشغال بغير الطريق، والقيادة للمركبات لساعات طويلة دون توقف.

 

الملاحظ الآن أن نسبة التزام الراكب في المقعد الأمامي بربط حزام الأمان تتراوح بين 60 إلى 70 % حالياً، مضيفاً أنه أيضاً ستكون هناك مرونة في تطبيق القانون في الفترة الأولى من التطبيق؛ لأنّ الهدف هو الالتزام مرورياً وليس المخالفة، وأيضاً سيكون هناك تقدير ومرونة لعدد الأطفال الجالسين في المقاعد الخلفية.

 

«حملة صيف بلا حوادث» تتضمن نشر دوريات على الطرق العامة وخاصة على طريق حتا والغويفات، والتدقيق على إطارات المركبات، وإلزام أصحاب السيارات غير الصالح إطاراتها بتغييرها حفاظاً على سلامتهم، كما سيتم توعيتهم ببعض إجراءات السلامة على طريق السفر والبلدان التي يمرون منها، وتوزيع كتيبات التوعية، وغيرها من الإجراءات المطلوبة.

 

وأشار إلى أن من أهم المتطلبات للمركبة خلال الصيف فحص نظام التبريد للمحرك، وفحص الإطارات، وفحص مكابح السيارة، والتوعية بعدم استخدام الهاتف أثناء القيادة، وربط حزام الأمان، والتأكد من الحمولة بما يناسب قوة تحمل إطارات المركبة، والتأكد من صلاحية الإشارات الضوئية ومصابيح المركبة، والالتزام بالسرعات المحددة ومعرفة الطرق، وأماكن التزود بالوقود.

 

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>