الدفاع المدني السعودي يستعين بدراجات نارية مجهزة بكاميرات حرارية وأجهزة استشعار

أحمد عبد المقصود 8 يونيو 2017

صورة

تغيير حجم الخط

باشرت الإدارة العامة للدفاع المدني بمكة المكرمة، عددا من الفرق والوحدات الميدانية التخصصية للتعامل مع الحوادث وأعمال الإنقاذ التي تتطلب تجهيزات خاصة، وذلك ضمن أعمال الخطة العامة للطوارئ خلال شهر رمضان المبارك.

وبين مدير الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة العميد علي المنتشري أن جميع الوحدات مجهزة بأحدث التقنيات من كاميرات حرارية وأجهزة استشعار لمباشرة مختلف الأعمال في حوادث انهيار المباني والإنقاذ في المباني العالية والأنفاق، مؤكداً انتهاء فرق الإشراف الوقائي والسلامة من إجراء مسح وقائي شامل لجميع المنشآت والمواقع التي يرتادها المعتمرون بالعاصمة المقدسة من منشآت سكنية ومطاعم ومراكز تجارية , بالإضافة إلى تنفيذ جولات ميدانية على مدار الساعة لمنع مخالفات اشتراطات السلامة التي تهدد سلامة المعتمرين والمواطنين والعمل على إزالتها بصورة فورية.

 

وأشار إلى تخصيص 4 مراكز للإسناد الآلي والبشري و7 فرق للإسناد البشري في حالات الطوارئ بمختلف الشعب الميدانية , والتنسيق مع الجهات الحكومية المشاركة في تنفيذ الخطة العامة للطوارئ بالعاصمة المقدسة في شهر رمضان للاستفادة من الإمكانات المتوفرة لكل جهة بغية توفير أعلى مستويات السلامة لضيوف الرحمن من المعتمرين والمصلين طوال الشهر الكريم.

وحدات الدفاع المدني للتدخل السريع تشمل 13 فرقة تدخل سيارات موزعة على 12 نقطة , و300 فرقة دراجات نارية تتمركز في 24 نقطة للاستفادة من فرق سرعة الدرجات النارية وقدرتها على اختراق الزحام في التدخل الأولي في مباشرة حوادث المركبات في المنطقة المركزية خلال أوقات الذروة التي تشهد زيادة كبيرة في أعداد المعتمرين المتجهين للمسجد الحرام، إلى جانب فرق الانقاذ والإطفاء التي تتمركز في مواقع مدروسة في جميع أحياء العاصمة المقدسة للتحرك السريع في مباشرة أي حالات طارئة.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>