الدوافع السياسية تضاعف حوادث إحراق السيارات في ألمانيا

(د ب أ) 5 يناير 2017

إحراق السيارات

تغيير حجم الخط

أعلنت الشرطة الألمانية أن عدد جرائم إحراق السيارات في برلين تضاعف خلال العام الماضي.

 

وأوضحت الشرطة أن هذا العدد وصل إلى 372 جريمة منها 116 جريمة ذات دوافع سياسية، و17 جريمة غير معلومة الدوافع.

 

وأشارت الشرطة إلى أن هذا العدد يمثل بالضبط ضعف عدد هذا النوع من الجرائم المسجلة في عام 2015 (186 جريمة).

 

وقال متحدث باسم الشرطة إن عدد سيارات الشركات المتضررة من هذه الجرائم يماثل تقريبا عدد سيارات الأفراد.

وأضاف المتحدث أن 176 سيارة أخرى تضررت جراء امتداد ألسنة اللهب إليها من السيارات التي أضرمت فيها النيران.

 

وتمكنت السلطات من التحقيق مع 37 شخصا مشتبها في صلتهم بجرائم من هذا النوع، وتشتبه السلطات في أن ثلاثة منهم لهم دوافع سياسية.

 

وطالبت نقابة الشرطة (جي دي بي) كل الأطراف بالنأي الواضح عن الجرائم ذات الدوافع المتطرفة.

 

وقال ديتليف هيرمان، نائب رئيس النقابة في برلين:" من يشعل النار في سيارة، يرتكب جريمة خطيرة ليس لها أي علاقة بالتعبير عن الرأي السياسي.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>