استغرقت 59 يومًا وباتت ليلة في الوحل.. أطول رحلة قيادة في التاريخ قامت بها امرأة قبل التكنولوجيا

سماح الجمال 18 مايو 2016

أليس هويلر رامسي

تغيير حجم الخط

سجلت أليس هويلر رامسي أطول رحلة قيادة امتدت لمسافة 5,767 كيلومتر من نيويورك إلى كاليفورنيا، في عام 1909 كانت نسبة الطرق المرصوفة وقتها تعادل 4% من جملة الطرق التي قطعتها في رحلتها.

 

لم تكن رامسي تملك وقتها أي من الأدوات العصرية الحديثة والوسائل التكنولوجية التي تجعلها تنطلق مثل هذه الأيام، واثقة أن سياراتها لن تفاجئها بأي متاعب، فالطرق مستوية ومرصوفة؛ أما إذا حصل وضعنا، فستساعدنا الإنترنت في العثور على وجهتنا بسهولة.

 

رامسي اعتمدت وقتها على الخرائط الورقية وأعمدة الهاتف لإرشادها، وخلال رحلتها، غيرت أليس عجلات سيارتها 11 مرة، كما أنها قامت بإصلاح مخدات المكابح وتنظيف شمعات الإشعال؛ بل وأكثر من ذلك، فقد اضطرت ذات ليلة للنوم في سيارتها عندما علقت في الوحل.

 

وعندما وصلت رامسي إلى وجهتها بعد 59 يوما، وكان عمرها 22 سنة، وجدت احتفالات مهولة في انتظارها.

 

 وفي تاريخ أكتوبر 17 عام 2000، أصبحت رامسي أول امرأة يدرج اسمها في قاعة مشاهير عالم السيارات!

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>