فولفو تحقق أعلى نتائج السلامة الممكنة من معهد IIHS

وكالات انباء 10 نوفمبر 2015

فولفو XC90 تحقق أعلى نتائج السلامة الممكنة من معهد

تغيير حجم الخط

فولفو والسلامة شيئان متلازمان، فهذه الشركة السويدية ذات التاريخ الحافل بالإنجازات في مجال سلامة السيارات بتقديمها العديد من التقنيات التي حفظت أرواح الكثيرين من الضياع في حطام السيارات، والآن تحقق سيارتها الـSUV الجديدة XC90 أعلى نتائج السلامة من معهد IIHS الأمريكي.

وفولفو كانت محظوظة بالتجهيز لاختبار الاصطدام الجزئي الأمامي الذي فشلت باجتيازه الكثير من السيارات حين تقديمه، والاختبار يحاكي اصطدام السيارة بجسم صلب كجذع شجرة أو عمود خرساني، بحيث يضع بنية السيارة كاملة في المحك.

السيارة اجتازت الاختبار بدرجة “جيد” بحمايتها للداخلية من تأثير الحادث و بتثبيتها للركاب في أماكنهم وعمل الوسائد الهوائية بالصورة الجيدة لحماية رؤوس الركاب.

الجيل الجديد من السيارة استفاد كذلك من تقنية مكابح الطوارئ الأوتوماتيكية AEB, و التي تقوم بإيقاف السيارة فورا في حالة توقع حادث وشيك، ففي الاختبار الذي جرى على سرعتي 20 و 40 كم/س تفادت السيارة كل العوائق الموجودة أمامها، وهو ما أهلها للحصول على نتيجة أفضل اختيار للسلامة.

بالإضافة إلى تحقيقها علامة “جيد” في كامل اختبارات التصادم الأربع التي تركز على مقدمة السيارة وجانبيتها وخلفيتها وكذلك اجتيازها اختبار الانقلاب الذي يتأكد من تحمل أعمدة السقف لوزن السيارة عند الانقلاب.

للتعليق على النتيجة يقول Lex Kerssemakers مدير قطاع فولفو في أمريكا الشمالية إن “فولفو هي الشركة الوحيدة التي اجتازت سيارتها الاختبارات بأعلى تقييم من معهد IIHS، و الخطوة القادمة هي ضمان عدم وفاة أحد من الركاب أو تأثره بجروح خطيرة بحلول عام 2020”.


جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>